نور العيون في تلخيص سيرة الأمين المأمون ﷺ

12.00 ر.س

عن الكتاب

إن معرفة سيرة رسول الله ﷺ علينا واجبة لا بد منها. واجبةٌ؛ لأن محبته ﷺ تقتضي الإلمام بطريقته. واجبةٌ؛ لأنها مقتضى الاقتداء به وكمال متابعته ﷺ. واجبةٌ؛ لكونه ﷺ محجة للمؤمنين وحجة على الكافرين. واجبةٌ؛ لأن معرفتها تقتضي صلاح المجتمع وإصلاحه... إلى غير ذلك من المهمات التي تقتضي وجوب معرفة سيرته ﷺ، وخاصة في هذا الزمن الممتلئ بالعجائب. من هنا تبين أهمية هذا الكتاب، وهو - كما نلمح من اسمه - ألفه مصنفه على سبيل الإيجاز والاختصار، فحوى ما قلَّ لفظه وكثر معناه. وقد اصطفاه من كتابه الشهير «عيون الأثر في فنون المغازي والشمائل والسير». ولقد لخصه - كما قال: (ليكون للمبتدي تبصرة، وللمنتهي تذكرة)، فكان بحقٍّ كما قال. وإنَّ من أجلى مزايا هذا الكتاب اللطيف الحجم والكبير القدر: أنه جمع فيه خلاصة كتب أهل السِّيَر وأصحها، مع دقة العبارة وشمولها. كيف لا؛ ومؤلفه الإمام الحافظ الأديب البارع فتح الدين أبو الفتح ابن سيّد الناس رحمه الله؟! ذاك العالم الجليل الذي كان كاسمه حقاً وصدقاً. وهو الذي قال عنه الإمام السيوطي رحمه الله: (كان أحد الأعلام الحفّاظ، إماماً في الحديث، ناقداً في الفنّ). وقال عنه الإمام الذهبي رحمه الله: (هو أحد أئمة هذا الشأن). وقد سلك مؤلفه رحمه الله فيه مسلكاً تاريخياً، فذكر نسبه الشريف ﷺ، ثم مولده ورضاعه ونشأته، ثم بعثته، ثم غزواته وبعوثه، ثم حجه، ثم صفته وأخلاقه وسلوكه، ثم زوجاته وأولاده وأعمامه وعماته، ثم مواليه وخدمه وحراسه، ثم رسله وكتّابه وسيّافيه، ثم نجباء أصحابه، ثم دوابّه وسلاحه وأثوابه وأثاثه، ثم ذكر نبذة من معجزاته، ثم ختم ذلك بذكر وفاته ﷺ وغسله وتكفينه وما أحاط بذلك. فكان الكتابُ بحقٍّ جامعاً في بابه، غنياً مغنياً في مضمونه، شاملاً في بحثه وموضوعه. والحمد لله الذي تتم بنعمته الصالحات         

تفاصيل الكتاب

  • موضوع الكتاب: سيرة نبوية - تاريخ
  • رقم الطبعه: السابعة
  • عدد المجلدات: (1)
  • مقاس الكتاب: (17 سم)
  • نوع الورق: شاموا فاخر
  • نوع التجليد: مجلَّد كرتوناج
  • عدد الصفحات: (160 صفحة)
  • عدد ألوان الطباعه: لون واحد
  • وزن النسخه الواحده: (230 غ)
  • سنه الأصدار: (1437هـ - 2016م)
  • ISBN: 978 - 9953 - 498 - 76 - 8