إرشاد العباد إلى سبيل الرشاد

50.00 ر.س

عن الكتاب

من زبد الكتب الجامعة للأمهات والضروريات التي لا يستغني عنها مسلم، فضلاً عن طالب العلم. نسج برده العلامة أحمد زين الدين المليباري الشافعي، وهو ممن تعاقدت خناصر أهل العلم على فضله وعلمه. قال ناعتاً مصنَّفَهُ هذا: (هذا كتاب انتخبته من كتابي «الزواجر» و«مرشد الطلاب» لشيخي مشايخ الإسلام وملكي العلماء الأعلام: شيخنا الشيخ ابن حجر الهيتمي، وجدِّنا زين الدين المعبري رضي الله عنهما، وحشرنا في زمرتهما، وزدت فيه ما يسر من الأحاديث والمسائل الفقهيات، والمواعظ والحكايات). وهو وإن صرَّح بانتخابه من هذين الكتابين.. إلا أنه لم يقف عند حدودهما، ولم يقيد مؤلفه برسمهما، بل سرح بيراعته في رياضه، فجاد وأفاد، ونوَّع النقول ورنَّقها، تارة بحكاية وتارة برواية. فساق فيه من الحكايات المرققات للقلوب، والباعثات على تصحيح المعاملة مع المولى جل جلاله، فتراه تارة يحملك على كثرة الاستغفار، حتى يصير لك ديدناً، ثم ينبِّهك لفضيلة التهليل، فتتخذه ورداً، ثم ينشب فيك بنُشَّاب التسبيح، فيغدو فؤادك مصطلياً بالتنزيه، ليعود بك لرياض الصلاة والسلام على سيد الأنام، فيبرد الفؤاد، ويتحقق المراد. وهذه التحلية قد مازجتها التخلية، فما من خلق دني إلا والشيخ المؤلف قد قبَّحه عندك، وجعل خصيمه رفدك، وأحسن إليك بنزع أشواكه، وهجرِ طريقه وسلَّاكه. وقد حاكى في بعض فصوله، بل وفي مقاصده.. كتاب الحجة الغزالي «الإحياء»؛ إذ غاية الكتاب هو كما سمَّاه «إرشاد العباد»، فلا غروَ أن ترى فيه ما يبهج الفؤاد مما أثاره صاحب «الإحياء» من قبل. والله سبحانه هو المأمول أن يثمر هذا الكتاب لكل مطلعٍ عليه عملاً طيباً وسِيَراً حسنة. وبالله العون والتوفيق

تفاصيل الكتاب

  • موضوع الكتاب: أخلاق وفضائل
  • رقم الطبعه: الأولى
  • عدد المجلدات: (1)
  • مقاس الكتاب: (25 سم)
  • نوع الورق: شاموا فاخر
  • نوع التجليد: مجلَّد فني
  • عدد الصفحات: (704 صفحة)
  • عدد ألوان الطباعه: لونان
  • وزن النسخه الواحده: (1200 غ)
  • سنه الأصدار: (1439هـ - 2018م)
  • ISBN: 978 - 9953 - 541 - 37 - 2