أدخل بريدك الالكتروني هنا

| رياض الجنة في أذكار الكتاب والسنة |
رياض الجنة في أذكار الكتاب والسنة

ISBN : 978-8853-541-59-4

موضوع الكتاب : أدعية وأذكار
رقم الطبعة : الأولى
عدد المجلدات : 1
مقاس الكتاب : 25 سم
نوع الورق : شاموا فاخر
نوع التجليد : مجلد كرتوناج
عدد الصفحات : 320 صفحة
عدد ألوان الطباعة : لونان
وزن النسخة الواحدة : 630 غ
سنة الإصدار : 1435 - 2014

سعر النسخة :
 • بالريال السعودي : 30 ريالاً
 • بالدولار الأمريكي : 8 دولارات


أضف رأيك بالكتاب
استعراض آراء القراء
تأليف :
العلامة القاضي المفسر حسان أحمد أبي المحاسن يوسف بن إسماعيل بن يوسف النبهاني ( 1265-1350هـ)
تحقيق :
اللجنة العلمية بمركز دار المنهاج للدراسات والتحقيق العلمي

رياض الجنة

في أذكار الكتاب والسنة

يطبع وينشر لأول مرة محققاً

عنوان الكتاب يشي بمضمونه؛ فمن أراد الجنة.. فعليه التزام الكتاب والسنة، تلك المحجة البيضاء، التي ورَّثها لنا رسول  الله صلى الله عليه وسلم، وترك فينا حبلين: ما إن تمسكنا بهما لن نضل أبداً؛ كتاب  الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم.

وقد مهد لنا طريق الجنة وأناره لنا، وأقصر طريق موصل إليها: التذلل إلى  الله سبحانه، فالدعاء مخ العبادة؛ وهو رفع الحاجات لرفيع الدرجات، والدعاء من خصائص هذه الأمة، فالأمم الماضية كانوا يفزعون في حوائجهم إلى أنبيائهم ليسألوا لهم  الله تعالى.

ونبينا صلى الله عليه وسلم علمنا أن نجأر إلى  الله بأنفسنا، قال تعالى: {وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ}.

وذكر لنا ربنا سبحانه في القرآن أدعية لخاصة عباده اختارها لهم، وفيهم أسوة حسنة لمن كان يرجو  الله واليوم الآخر، قال العلامة باقشير الحضرمي رحمه  الله: (عليك بالأدعية النبوية؛ فإنها تعرف طرق السماء).

وقال صالح المري رحمه  الله: (من أدام قرع الباب.. فُتح له، فقالت له رابعة العدوية: ومتى أغلق الباب حتى يستفتح؟! فقال صالح: شيخ جهل وامرأة علمت).

فالباب مفتوح لا يغلق، في كل ليلة ينادي الكريم: ألا هل من مستغفر، ألا هل من مسترزق، ألا هل من مستنصر، فأين أرباب الحاجات؟!

ولكن لا تستبطئ الإجابة وقد سددت طريقها بالذنوب، يقول المؤلف رحمه  الله في مقدمته: (فإنه لما كثرت في هذا الزمان الذنوب، وقلَّت محاسن الأعمال.. كثرت فيه بمقتضى ذلك الكروب وزادت مساوي الأحوال؛ فإن الطاعات تدفع الكربات، والخطايا مغناطيس البلايا؛ لأن الحق سبحانه وتعالى يؤدب عباده على ما يرتكبونه من أنواع المخالفات، بما يقدره من المصائب والآفات).

وقد قسم المؤلف رحمه  الله كتابه إلى قسمين: الأول: تكلم فيه على أصول الرياض وثمراتها وما ورد في فضلها. والثاني: ذكر السور والآيات والأذكار والأدعية، وجعله أربعين روضة، تشتمل كل روضة على ما يشرح الصدور، ويفرح القلوب، ويسر الأسماع.

ودار المنهاج تزف لنا هذا السفر المبارك، راجية أن يكون دليلاً لطريق الجنة، التي حولها ندندن.

والله الموفق وبه الإعانة


| قسم الأخلاق والفضائل |
     العدد فيما لا يستغني عنه أحد
     تقريب الأصول
     شرح منظومة سبك التبر في نظم أحكام السحر
     تحفة العباد في حقوق الزوجين والوالدين والأولاد
     الرسالة القشيرية
     المختار من فرائد النقول والأخبار
     معالم إرشادية لصناعة طالب العلم
     إحياء علوم الدين
     إرشاد العباد
     سمط العقيان
     البركة في فضل السعي والحركة
     منهاج العابدين إلى جنة رب العالمين
     كشف النقاب عن منظومة « الآداب في الدُّعاء المستجاب »
     النورين في إصلاح الدارين
     نشر طيِّ التَّعريف
     مسطور الإفادة بما يعين على الحضور في العبادة
     شرح منظومة بغية الحذاق لمعرفة مفاتيح الأرزاق
     شرح الصدور بأحوال الموتى والقبور
     الإرشاد والتطريز
     أدب الدين والدنيا
     موجب دار السلام في بر الوالدين وصلة الأرحام
     الأربعين في أصول الدين
     غالية المواعظ ومصباح المتعظ وقبس الواعظ
     بستان العارفين
     بداية الهداية
     أيها الولد